أخبار عاجلة
الرئيسية » الأخبار » التقرير الصحفي 23-5-2021

التقرير الصحفي 23-5-2021

رئاسة  هيئة  أركان جيش التحرير الفلسطيني

إدارة التوجيه المعنوي والسياسي

                                                     الاحد  23/5/2021

المحتويات

  1. استشهاد مدني واختطاف العشرات على أيدي ميليشيا (قسد) في ريفي الرقة ودير الزور
  2. الاحتلال الأمريكي يخرج دفعة جديدة من الشاحنات المحملة بالقمح السوري المسروق إلى العراق
  3. سورية تدين بشدة تصريحات المتحدث باسم الخارجية الفرنسية حول الانتخابات الرئاسية: السوريون وحدهم أصحاب القول الفصل
  4. بوشكوف: الانتخابات الرئاسية في سورية ترسخ النجاحات العسكرية ضد الإرهابيين
  5. مشروع بيان في مجلس الأمن يطالب بعدم إعاقة مساعدات غزة
  6. الوفد الأمني المصري يستكمل مشاوراته مع المسؤولين في رام الله
  7. سرايا القدس تنعي 19 من قادتها ومقاوميها
  8. تظاهرات حاشدة في فرنسا دعماً للفلسطينيين


استشهاد مدني واختطاف العشرات على أيدي ميليشيا (قسد) في ريفي الرقة ودير الزور

استشهد مدني برصاص ميليشيا “قسد” المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي في ريف دير الزور في حين واصلت هذه الميليشيات سياساتها القمعية بحق الأهالي من سكان المناطق التي تحتلها في الجزيرة السورية حيث أقدمت على اختطاف العشرات من الشبان خلال مداهمتها المنازل السكنية في ريفي الرقة ودير الزور.

وقالت مصادر محلية لمراسل سانا إن “ميليشيا (قسد) شنت حملة مداهمات واختطافات ضخمة في قرية الزر بريف دير الزور الجنوبي الشرقي وقامت على إثرها باختطاف نحو 25 شاباً ورجلاً واقتادتهم إلى جهة مجهولة بهدف سوقهم إلى ما يسمى عمليات التجنيد الإجباري لزجهم في القتال بصفوفها”.

ولفتت المصادر إلى استشهاد شاب في قاربه بينما كان يصطاد الأسماك في نهر الفرات بعد أن أطلق مسلحو ميليشيا “قسد” الرصاص عليه بشكل مباشر على أطراف بلدة البصيرة بريف دير الزور الجنوبي الشرقي أثناء تنفيذهم لحملة مداهمات واختطاف عشوائية في المنطقة.

وفي الرقة قالت مصادر أهلية لـ سانا إن “ميليشيا (قسد) داهمت أيضاً عدداً من المنازل في بلدة المنصورة بريف الرقة الجنوبي الغربي واختطفت عدداً من الشبان واقتادتهم إلى جهة مجهولة لتجنيدهم إجباراً في صفوفها”.

سانا

الاحتلال الأمريكي يخرج دفعة جديدة من الشاحنات المحملة بالقمح السوري المسروق إلى العراق

واصلت قوات الاحتلال الأمريكي عمليات سرقة ونهب الثروات السورية من نفط وقمح بالتواطؤ مع ميليشيا “قسد” التي تأتمر بأمرها وإخراجها إلى الأراضي العراقية.

وذكرت مصادر محلية لمراسلة سانا أن قوات الاحتلال الأمريكي أخرجت اليوم رتلاً جديداً مؤلفا ًمن 15 شاحنة محملة بالقمح بينها شاحنات مغطاة إلى العراق عبر معبر الوليد غير الشرعي.

وأخرجت قوات الاحتلال الأمريكي الأربعاء الماضي رتلاً مؤلفاً من 27 شاحنة محملة بالقمح السوري المسروق من صوامع تل علو باتجاه الأراضي العراقية عبر معبر الوليد غير الشرعي.

سانا

سورية تدين بشدة تصريحات المتحدث باسم الخارجية الفرنسية حول الانتخابات الرئاسية: السوريون وحدهم أصحاب القول الفصل

أدانت سورية بشدة تصريحات المتحدث باسم الخارجية الفرنسية حول الانتخابات الرئاسية وأكدت أن هذه الانتخابات شأن سيادي سوري بامتياز لا يحق لأي طرف خارجي التدخل به والسوريون وحدهم أصحاب القول الفصل فيه.

وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين في تصريح لـ سانا اليوم: تعتبر الجمهورية العربية السورية التصريحات التي أدلى بها المتحدث باسم الخارجية الفرنسية حول الانتخابات الرئاسية في سورية لزوم مالا يلزم لأن هذه الانتخابات شأن سيادي سوري بامتياز لا يحق لأي طرف خارجي التدخل به وهو غير معني البتة حتى بإبداء الرأي والسوريون وحدهم أصحاب القول الفصل فيه وإن توافد السوريين بكثافة إلى مراكز الاقتراع على امتداد العالم بما فيها باريس يشكل الرد الأبلغ على هذه التصريحات.

وأضاف المصدر إن على الحكومة الفرنسية أن تدرك جيداً أنها بهذه السياسات تتحمل المسؤولية الكاملة مع الدول المعادية لسورية في سفك دم السوريين وتدمير منجزاتهم ومنع وصول الغذاء والدواء إليهم من خلال الدعم الذي قدمته للإرهاب العابر للحدود في سورية والإجراءات القسرية أحادية الجانب اللا مشروعة المفروضة على الشعب السوري.

وتابع المصدر إن الجمهورية العربية السورية إذ تدين بشدة هذه التصريحات فإنها تؤكد أن المقاربات الخاطئة للحكومة الفرنسية في سورية لن تستطيع إعاقة عملية توطيد الاستقرار فيها وعلى فرنسا أن تعلم أن عجلة الزمن لن تعود إلى الوراء وأن عهد الانتداب قد ولى إلى غير رجعة والشرعية في سورية اليوم يمنحها السوريون وحدهم وليس المندوب اللا سامي القابع في باريس.

سانا

بوشكوف: الانتخابات الرئاسية في سورية ترسخ النجاحات العسكرية ضد الإرهابيين

أكد رئيس لجنة السياسة الإعلامية في مجلس الاتحاد الروسي ألكسي بوشكوف أن الانتخابات الرئاسية في سورية خلال المرحلة الراهنة ضرورية ومهمة جداً وهي تؤكد للعالم برمته الشرعية الحقيقية للدولة السورية وترسخ النجاحات العسكرية ضد المجموعات الإرهابية المسلحة على الأراضي السورية.

وأوضح بوشكوف في حديث لمراسل سانا في موسكو اليوم أن رفض دول الغرب إجراء الانتخابات الرئاسية في سورية نابع من أن هذه الدول لا تكن لسورية وشعبها سوى الحقد ولا تريد له سوى سفك الدماء ولأن “القرار السوري كان دائماً قراراً سيادياً وطنياً مستقلاً وسيبقى كذلك” مشدداً على أن الشعب السوري وحده من يقرر مستقبله واختيار قيادته بنفسه.

وأكد بوشكوف أن الحجج التي يتذرع بها الغرب بـ “عدم شرعية الانتخابات” باطلة وتقدم أدلة ملفقة كما أنه ليست هناك أي أسس مبدئية لاعتبار الانتخابات مخالفة للقواعد المتعارف عليها دولياً.

وبين أن دول الغرب مولت وسلحت ودعمت خلال السنوات الماضية تنظيم داعش الإرهابي وغيره من التنظيمات الإرهابية وهي مستمرة في ذلك وعملت وتعمل على عرقلة إعادة كل المناطق إلى سلطة الدولة السورية.

وتساءل بوشكوف عما تقوم به القوات الأميركية والتركية على الأراضي السورية وعلى أي أسس تتواجد وخاصة أن سورية لم توجه الدعوة لهما بالدخول إلى أراضيها مبيناً أن القوات موجودة في المناطق الغنية بالنفط والحبوب لتقوم بعمليات النهب والسرقة.

وشدد على أن ما تقوم به الولايات المتحدة وحلفاؤها في سورية من خلال سرقة النفط السوري وتهريبه ليس إلا محاولات يائسة لعرقلة تطور سورية ومنع تعزيز انتصارها لافتاً إلى أن هؤلاء فهموا بأن الحرب على سورية محكومة بالهزيمة ولم يبق أمامهم سوى خلق المصاعب والعراقيل أمامها في مجلس الاتحاد الأوروبي وهياكل منظمة الأمم المتحدة.

وأضاف أن الغرب خسر المعركة الرئيسية في سورية بعد هزيمة عملائه الإرهابيين والآن يشن الحروب الدبلوماسية والإعلامية والاقتصادية وحرب التقييدات القسرية ولا شك بأنه كان من الأفضل لو أن البلدان الغربية استكانت لهزائمها واعترفت بأن الحكومة الشرعية في سورية هي تلك التي يختارها السوريون وليست تلك التي يمليها الغرب والتي تعود بمعتقداتها وجذورها الفكرية إلى القرون الوسطى ولكن الحقيقة تبقى الحقيقة إذ أن القوى التي يدعمها الغرب تشكل الوجه الآخر لقوى الإرهاب الدولي.

وقال إن “الولايات المتحدة وحلفاءها فشلوا في حربهم ضد سورية بعد هزيمة عملائهم رغم الدعم الشامل للمجموعات الإرهابية المسلحة هناك” مضيفاً إن “سورية أكدت أنها الأقوى ودخلت مرحلة تعزيز انتصارها على الإرهاب وهذا يمنحها شرعية سياسية كاملة بإجراء الانتخابات الرئاسية”.

سانا

مشروع بيان في مجلس الأمن يطالب بعدم إعاقة مساعدات غزة

الصين وتونس والنرويج توزع على أعضاء مجلس الأمن الدولي مشروع بيان يدين كل أعمال العنف ضد المدنيين في فلسطين المحتلة، ويعرب البيان عن القلق إزاء التوترات والعنف في القدس الشرقية.

وزعت الصين وتونس والنرويج، فجر السبت، على أعضاء مجلس الأمن الدولي، مشروع بيان، يرحب باتفاق وقف إطلاق النار بين الفلسطينيين والاحتلال الإسرائيلي، ويطالب بعدم إعاقة وصول المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة.

وقالت مصادر دبلوماسية مفضلة عدم الكشف عن هويتها، إن وفود الدول الثلاث طلبت من الأعضاء في المجلس تقديم تعليقاتهم على مشروع البيان.

ويدين مشروع البيان “كل أعمال العنف ضد المدنيين، بما في ذلك أعمال الإرهاب والاستفزاز والتحريض”.

كما يعرب عن “القلق إزاء التوترات والعنف في القدس الشرقية، ولاسيما في الأماكن المقدسة وحولها ويحث على احترام الوضع الراهن للمقدسات”.

ويؤكد البيان دعم مجلس الأمن لـ”استئناف المفاوضات القائمة على مبدأ حل الدولتين”. ويتطلب صدور بيانات مجلس الأمن موافقة من جميع أعضائه البالغ عددهم 15 دولة.

الميادين

الوفد الأمني المصري يستكمل مشاوراته مع المسؤولين في رام الله

الوفد الأمني المصري يستكمل مشاوراته في فلسطين المحتلة التي بدأها أمس الجمعة، حيث من المقرر أن يجري مشاورات مع المسؤولين الفلسطينيين في رام الله.

قال رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية الفلسطينية الوزير حسين الشيخ إن ‏الوفد الأمني المصري سيجري اليوم السبت مشاورات مع القيادة الفلسطينية في رام الله.

الوفد المصري كان وصل إلى فلسطين يوم أمس الجمعة وبدأ جولته من قطاع غزة ليستكملها اليوم في رام الله.

إلى ذلك، نقلت وكالة “رويترز” عن مصدر وصفته بالمطلع قوله إن “وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن سيزور تل أبيب والضفة الغربية المحتلة، يومي الأربعاء والخميس المقبلين، في إطار جهود واشنطن لترسيخ التهدئة”.

وفيما لم ينشر حتى الآن البرنامج الكامل لزيارة بلينكن، فإن المصدر أشار إلى أن زيارة بلينكن إلى الشرق الأوسط ستشمل مصر.

وكانت مصادر إعلامية، أفادت أمس بأن الوفد المصري سيعقد لقاءات مع مسؤولي الفصائل الفلسطينية في القطاع، لبحث عدة قضايا، حيث جرى برعاية القاهرة وفق مبادرة التوصل لاتفاق لوقف إطلاق نار متبادل ومتزامن في قطاع غزة، اعتباراً من الساعة الثانية من فجر يوم أمس الجمعة.

يأتي ذلك بعد أن قرَّر “الكابينت” مساء الخميس، وقف إطلاق النّار في قطاع غزة بعد جلسة استمرّت أكثر من ثلاث ساعات.

الميادين

سرايا القدس تنعي 19 من قادتها ومقاوميها

نعت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي، عددا من قادتها ومجاهديها الذين ارتقوا في معركة سيف القدس.

وأكدت سرايا القدس، “أن تسعة عشر من قادتها ومجاهديها ارتقوا في معركة سيف القدس البطولية، وقدموا أرواحهم فداءً للقدس والأقصى وأبرزهم: الشهيد القائد: حسام محمد عثمان أبو هربيد (37 عاماً) قائد سرايا القدس في لواء شمال غزة والشهيد القائد: سامح فهيم هاشم المملوك (34 عاماً) مسؤول الوحدة الصاروخية في المنطقة الشمالية بسرايا القدس، الشهيد القائد: محمد يحيى محمد أبو العطا (30 عاماً) أحد القادة الميدانيين بالوحدة الصاروخية في لواء غزة، الشهيد القائد: كمال تيسير سلمان قريقع (34 عاماً)أحد القادة الميدانيين بالوحدة الصاروخية في لواء غزة”.

 

وقالت: “إن استشهادهم جاء أثناء أدائهم واجبهم الجهادي خلال معركة سيف القدس، التي جاءت إيماناً بالدور المقدس تجاه الأقصى والقدس، ولصد العدوان الذي وقع بحق المقدسيين في حي الشيخ جراح من قبل الاحتلال وغلاة مستوطنيه، ليمضوا إلى ربهم بعد حياةٍ حافلةٍ بالعطاء والجهاد والتضحية والرباط في سبيل الله”.

وأكدت السرايا “أن دماءهم ستبقى سراجاً منيراً للمجاهدين نحو درب العزة والكرامة، درب القدس والأقصى المحرر”.

معا

تظاهرات حاشدة في فرنسا دعماً للفلسطينيين

تجمع آلاف الفرنسيين في العاصمة باريس وفي عدة مدن فرنسية دعماً لفلسطين وتنديداً بالاحتلال، ورفع بعض المحتجين أعلاماً فلسطينية وهتفوا “فلسطين ستبقى، فلسطين ستنتصر!”.

احتشد آلاف الفرنسيين اليوم السبت، في العاصمة باريس وعدد من المدن الفرنسية، للتأكيد على دعمهم للفلسطينيين، بعد مواجهات دامية استمرت 11 يوماً بين الفلسطنيين والإسرائيلين.

وقال برتران هيلبرون رئيس جمعية “فرنسا فلسطين تضامن”، وهي إحدى الجمعيات والمنظمات التي دعت إلى التجمع في باريس، إن “إعلان وقف إطلاق النار لا يعني أن المسألة لقيت حلاً، هذا الصراع يعني كل الأشخاص المتمسكين بقيم العدالة والكرامة والحق”.

واقتصرت التعبئة في العاصمة الفرنسية على تجمع في ساحة “لا ريبوبليك”، بعد قرار الشرطة الفرنسية منع تنظيم مسيرة، بعدما كانت قد حظرت التظاهرات في عطلة نهاية الأسبوع الماضي.

ورفع بعض المحتجين أعلاماً فلسطينية وهتفوا  “فلسطين ستبقى، فلسطين ستنتصر!”، و”إسرائيل قاتلة وماكرون شريك”، تنديداً بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

الميادين

x

‎قد يُعجبك أيضاً

التقرير الصحفي 23-11-2022

رئاسة  هيئة  أركان جيش التحرير الفلسطيني  إدارة التوجيه المعنوي والسياسي الاربعاء  23/11/2022 المحتويات الاحتلال الأمريكي ...

التقرير الصحفي 22-11-2022

رئاسة  هيئة  أركان جيش التحرير الفلسطيني  إدارة التوجيه المعنوي والسياسي الثلاثاء  22/11/2022 المحتويات الرئيس الأسد: ...

التقرير الصحفي 21-11-2022

رئاسة  هيئة  أركان جيش التحرير الفلسطيني  إدارة التوجيه المعنوي والسياسي الاثنين  21/11/2022 المحتويات استشهاد عدد ...