أخبار عاجلة
الرئيسية » الأخبار » التقرير الصحفي 1-8-2021

التقرير الصحفي 1-8-2021

رئاسة  هيئة  أركان جيش التحرير الفلسطيني

إدارة التوجيه المعنوي والسياسي

الاحد  1/8/2021

المحتويات

  1.  الرئيس بشار الأسد يصدر الـمرسوم رقم 206 للعام 2021 القاضي بتكليف السيد المهندس حسين عرنوس بتشكيل الوزارة في الجمهورية العربية السورية..
  2. “الوطن”: كافة عناصر الجيش السوري الذين اختطفوا في درعا عادوا إلى مقراتهم سالمين
  3. بعد التطورات في درعا.. بيدرسن يدعو كافة الأطراف في سوريا لحماية المدنيين والتهدئة
  4. حميميم: 37 انتهاكا من قبل إرهابيي “النصرة” في إدلب منذ الجمعة
  5. مصدر مسؤول بوزارة الخارجية: البيانات والمواقف الفرنسية التي لا تتضمن سوى التضليل والنفاق
  6. الاحتلال الإسرائيلي يعتدي على المتظاهرين في حي الشيخ جرّاح
  7. إسرائيل تشرع بتحصين المناطق الحدودية جنوبي لبنان
  8. لبيد يكشف خطة إسرائيل للرد على استهداف سفينتها


“الوطن”: كافة عناصر الجيش السوري الذين اختطفوا في درعا عادوا إلى مقراتهم سالمين

أكدت صحيفة “الوطن” نقلا عن مصادر مطلعة أن “كافة عناصر الجيش العربي السوري الذين اختطفتهم المليشيات الإرهابية في محافظة درعا خلال الأيام الماضية، عادوا بأسلحتهم إلى مقراتهم سالمين”.

وأضافت أن “الجيش السوري كان أفسح المجال الجمعة للمسلحين للعودة إلى اتفاق المصالحة وخروج من يرغب منهم إلى خارج درعا، وتسليم من يرغب سلاحه للدولة وتسوية وضعه”.

وكانت عدد من الصفحات والمواقع نشرت صورا ومقاطع فيديو لما قالت “إنهم جنود من الجيش السوري تم أسرهم”، كما انتشرت أخبار عن “سيطرة مسلحين على عدد من حواجز الجيش في مدينة درعا”.

روسيا اليوم + الوطن

بعد التطورات في درعا.. بيدرسن يدعو كافة الأطراف في سوريا لحماية المدنيين والتهدئة

دعا المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسن كافة الأطراف في سوريا إلى “التمسك بمبدأ حماية المدنيين والقانون الإنساني الدولي”، وحث الجميع على “التهدئة”.

وأشار في بيان صدر السبت، عن مكتبه، إلى أنه “يتابع بقلق بالغ التطورات في جنوب غرب سوريا”. وأضاف: “نحن على اتصال دائم مع الأطراف المعنية لضمان وقف العنف”، مشددا على “ضرورة أن يتمسك الجميع بمبدأ حماية المدنيين”.

وشدد المبعوث الأممي الخاص على البعد الإنساني للوضع، مذكرا بالرسائل التي تلقاها من أهالي درعا والتي تفيد “بعدم رغبتهم في مغادرة منازلهم”.

وأكد بيدرسن، على أن “هذا التصعيد في التوتر في الجنوب الغربي يوضح حاجة الجميع في سوريا إلى الاتفاق على وقف إطلاق النار على الصعيد الوطني بما يتماشى مع قرار مجلس الأمن 2254”.

وتلقت الأمم المتحدة تقارير تفيد بسقوط ضحايا مدنيين وحالات نزوح بسبب الأعمال العدائية التي ينفذها المسلحون في درعا البلد، مشيرة إلى “خطر التصعيد المتزايد”.

روسيا اليوم

حميميم: 37 انتهاكا من قبل إرهابيي “النصرة” في إدلب منذ الجمعة

أعلن المركز الروسي للمصالحة في سوريا اليوم السبت أن مسلحي تنظيم “جبهة النصرة” نفذوا 37 عملية قصف في منطقة إدلب لوقف التصعيد خلال الـ24 ساعة الماضية.

وفي موجز صحفي قال فاديم كوليت نائب رئيس المركز التابع لقاعدة حميميم الجوية الروسية بريف اللاذقية إن عمليات القصف التي تم رصدها منذ مساء الجمعة توزعت بين المحافظات السورية على النحو التالي: إدلب (20 عملية)؛ اللاذقية (10 عمليات)؛ حلب (3 عمليات)؛ حماة (4 عمليات).

وأضاف أن الشرطة العسكرية الروسية واصلت تسيير دورياتها في منطقة مدينة منبج بمحافظة حلب من قرية العجمي باتجاه بلدتي عوشرية، وقره قوزاق.

نوفوستي

مصدر مسؤول بوزارة الخارجية: البيانات والمواقف الفرنسية التي لا تتضمن سوى التضليل والنفاق

أكدت سورية رفضها التام للادعاءات الكاذبة التي وردت في بيان وزارة الخارجية الفرنسية أمس حول الوضع في سورية لأنه مبني على الكذب والنفاق ودعم الإرهاب لافتة إلى أنها مارست أقصى درجات ضبط النفس وما زالت إزاء بعض الأوضاع في المنطقة الجنوبية ولم تلجأ إلى استعمال العنف كما ورد في الأكاذيب الفرنسية.

وقال مصدر مسؤول في وزارة الخارجية والمغتربين في تصريح لـ سانا اليوم إنه استمراراً للإرث الاستعماري الفرنسي الكريه ما زال النظام الفرنسي يقدم الدعم المادي والإعلامي للإرهابيين والمسلحين والانفصاليين في سورية وذلك خلافاً لجميع قرارات مجلس الأمن التي تدعو إلى الحفاظ على وحدة الشعب السوري وحرمة ترابه الوطني واستقلاله وسيادته.

وأضاف المصدر إنه وعلى الرغم من إدانة سورية التامة لسلوك النظام الفرنسي الذي لم يتردد في استخدام القوة لقمع تطلعات الشعب الفرنسي كما تم التعبير عنها في شوارع باريس ومن خلال أحزابها السياسية ونقاباتها المهنية فإنها ترفض بشكل تام الادعاءات الكاذبة التي وردت في بيان وزارة الخارجية الفرنسية بتاريخ 30-7-2021 حول الوضع في سورية لأنه مبني على الكذب والنفاق ودعم الإرهاب.

وتابع المصدر إن الجمهورية العربية السورية التي مارست أقصى درجات ضبط النفس وما زالت إزاء بعض الأوضاع في المنطقة الجنوبية ولم تلجأ إلى استعمال العنف كما ورد في الأكاذيب الفرنسية فإنها تؤكد أنها الأكثر حرصاً على شعبها وعلى استقرار الأوضاع في سورية وحل كل ما ينشأ في هذا المجال بطرق الحوار مع الحرص على مصالح السوريين في كل المجالات.

وختم المصدر بالقول إن البيانات والمواقف الفرنسية التي لا تتضمن سوى التضليل والنفاق وتزوير الحقائق لن تلقى من الشعب السوري إلا الازدراء ولن يكون مكانها إلا سلة المهملات.

سانا

الاحتلال الإسرائيلي يعتدي على المتظاهرين في حي الشيخ جرّاح

أفادت مراسلة الميادين في القدس المحتلة بأنَّ الاحتلال الإسرائيلي اعتدى على المتظاهرين من أهالي حيّ الشيخ جرّاح والمساندين لهم بالضرب، ورشّتهم بالمياه العادمة، كما أنها عرقلت عمل الصحفيين.

وأضافت مراسلتنا أنَّ قوات الاحتلال اعتقلت شاباً فلسطينياً في الحي.

وكان أهالي حي الشيخ جرّاح في القدس المحتلة دعوا الفلسطينيين كافةً للاحتشاد والمشاركة في الاعتصام أمام المنازل المُهدَّدة بالإخلاء في الحي، مساء اليوم السبت.

وتأتي هذه الفعالية قبل يومين فقط من انعقاد جلسة في محكمة الاحتلال العليا، من أجل النظر في قرار تهجير 4 عائلات من الحي، بعد مصادقة ما تسمى بـ”المحكمة المركزية” على قرار تهجيرهم.

الميادين

إسرائيل تشرع بتحصين المناطق الحدودية جنوبي لبنان

تعتزم السلطات الإسرائيلية الشروع في تحصين المنازل والمباني العامة المتاخمة للمناطق الحدودية جنوبي لبنان، بداية من الأسبوع المقبل، بالإضافة إلى بدء العمل على إقامة “عائق” على طول المناطق الحدودية، بحسب ما كشفت القناة العامة الإسرائيلية (“كان 11”) في تقرير بثته مساء أمس، الجمعة.

ولفتت القناة إلى أن ذلك يأتي على ضوء الميزانية التي رصدتها الحكومة الإسرائيلية لوزارة الأمن، وتم التوصل إلى اتفاقية بشأنها خلال الأيام الماضية، والتي قد تصل إلى 58 مليار شيكل من مجمل الموازنة العامة الإسرائيلية للعام 2022 والتي سترتفع لتصل إلى 560 مليار شيكل.

وأوضحت القناة أن “عملية التحصين ستشمل في المرحلة الأولى المستوطنات والتجماع السكنية الإسرائيلية التي تقع على بعد كيلومتر واحد من المناطق الحدودية”، على أن تبدأ في “موشاف كفار يوفال” الواقع في منطقة المسار الحدودي الشمالي الشرقي.

وبحسب التقرير فإن “عملية التحصين ستمتد على مدار ثلاثة سنوات وستتصاعد على نحو تدريجي على أن تشمل ميزانية المشروع في العام الأول 100 مليون شيكل، ومن المتوقع أن تزداد في العام الثاني لتصل إلى 250 مليون شيكل، لترتفع إلى 500 مليون في العام الثالث”.

معا

لبيد يكشف خطة إسرائيل للرد على استهداف سفينتها

كشف وزير الخارجية الإسرائيلي، يائير لابيد، السبت، خطة إسرائيل للرد على استهداف إيران سفينتها في بحر العرب.

وقال لابيد إنه يريد أن “يحيل على الأمم المتحدة الهجوم على ناقلة النفط التي تديرها شركة مملوكة لملياردير إسرائيلي”، والذي أسفر عن مقتل اثنين من طاقمها في بحر العرب قبالة سواحل سلطنة عمان، متهما إيران بالوقوف وراءه.

وكانت صحيفة “يديعوت أحرونوت” ذكرت أمس الجمعة، أن تقديرات في إسرائيل تشير إلى أن إيران هي من نفذت الهجوم الذي استهدف السفينة “ميرسر ستريت”، ما أسفر عن مقتل اثنين من أفراد طاقمها. ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمنيين في إسرائيل لم تسمهم أن “طائرة مفخخة (مسيرة) من دون طيار استهدفت السفينة قرب سلطنة عمان”.

معا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

التقرير الصحفي 19-9-2021

رئاسة  هيئة  أركان جيش التحرير الفلسطيني إدارة التوجيه المعنوي والسياسي الاحد  19/9/2021 المحتويات لترسيخ الأمن ...

التقرير الصحفي 18-9-2021

رئاسة  هيئة  أركان جيش التحرير الفلسطيني إدارة التوجيه المعنوي والسياسي السبت  18/9/2021 المحتويات ميليشيا (قسد) ...

التقرير الصحفي 16-9-2021

رئاسة  هيئة  أركان جيش التحرير الفلسطيني إدارة التوجيه المعنوي والسياسي الخميس  16/9/2021 المحتويات بدء عملية ...